الخميس، 25 أغسطس، 2016

بعد الحملة التي شنتها فرنسا على اللباس الشرعي في الشواطى تضاعف نسبعة مبيعات البوركيني .

من طرف خبر عاجل  
التسميات:
12:30:00 م

السلام عليكم

بعد القرار الذي خرج به عمدة مدينة كان الفرنسية الذي أكد فيه أن كل من يلبس لباسا لا يراعي الروح العلمانية للدولة الفرنسية فانه يعرض نفسه لغرامة مالية قدرها 38 يورو .. خرج شرطة فرنسا يحرسون شواطئهم مما سموه باللباس الديني .
بعد هذه الحملة الكبيرة قالت المصممة زانيتي صاحبة فكرة البوركيني أن الاقبال قد تضاعف بنسبة 200 في المئة و هذا تحد صارخ للدولة الفرنسية .
و قالت المصممة أن الهدف الأساسي من البوركيني هو تمكين المسلمات من الاستمتاع بالبحر لكن يبدوا أن هناك من يواجه مشكلة في الحريات و يريد فرض رأيه بقوة السلاح و البلطجة .

رسالة أحدث
التعليقات
0 التعليقات

0 commentaires:

Propellerads
back to top