الجمعة، 7 أكتوبر، 2016

لماذا نهى الرسول عليه الصلاة و السلام عن تربية الكلاب في المنزل ؟

من طرف jiraya  
التسميات: ,
2:15:00 م

السلام عليكم

من منا لا يعرف أن في تعاليم الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم، حكمة و فائدة و حفظ لنا ، لأنه يحبنا يريد لنا الصحة و الخير .. لدلك فهو حذرنا من بعض العادات التي تؤثر علينا بالسلب بينما أرشدنا للطريق الصحيح .. و لعله صلى الله عليه و سلم لم يمنعنا من تربية الكلام في المنزل حتى و كان لدلك سبب مقنع .

و آخر ما توصل إليه العلم ، تبين أن تربية الكلاب في البيت من بحث لعلماء بجامعة في- ميونخ ألمانيا - يزيد من احتمال الإصابة بسرطان الثدي .


و السبب في دلك أنهم عثروا على أن الفيروس المسئول عن الإصابة بسرطان الثدي 
عند الكلاب و عند البشر هو نفسه ، بحيث له القدرة على الانتقال بينهم . ف80 بالمئة من النساء اللواتي أصبن بسرطان الثدي كنَّ يربين الكلاب في بيوتهن وعلى احتكاك دائم معهم. و من جهة أخرى فقط وجدوا أن النساء في الدول الغربية أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدي من النساء في الدول الشرقية ،  وعندما بحثوا عن الاختلاف الجوهري بين هاتين الفئتين، وجدوا أن النساء في الغرب اعتدن على تربية كلب مدلل في بيوتهن، بينما في الشرق نادراً ما تجد امرأة تربي كلباً!

و الآن ، لعلك تدرك جيداً لمادا نهى النبي صلى الله عليه و سلم عن تربية الكلاب في البيت ، و أخصها فقط بالحراسة خارج المنزل .

آحاديث نبوية شريفة تخص هدا البحث :
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ” طَهورُ إناء أحدكم إذا وَلَغَ فيه الكلب أن يغسله سَبعَ مرَّات أولاهن بالتراب ” .



 وعن ابن المغَفَّل قال : أمر رسول الله صلى الله عليه و سلم بقتل الكلاب ثم قال : ” ما بالهم و بال الكلاب ” ، ثم رخص في كلب الصيد وكلب الغنم و قال : ” إذا ولغ الكلب في الإناء فاغسلوه سبع مرات و عفِّروه الثامنة في التراب ”

رسالة أحدث
التعليقات
0 التعليقات

0 commentaires:

Propellerads
back to top