إحصائيات الموقع

الأربعاء، 19 أكتوبر 2016

سكان حلب يستبدلون سياراتهم بالدراجات الهوائية

ضع كود ادسنس هنا بعد تحويله
ضع كود ادسنس الثاني هنا بعد تحويله
بلدي نيوز – حلب (عبد الكريم الحلبي)
في ظل الحصار الذي تعاني منه مدينة حلب، وما تبعه من فقدان للوقود، عادت الدراجات الهوائية تتجول في شوارع وأحياء المدينة، لاسيما بعد أن انعدمت وسائل المواصلات، التي يحتاجها المدنيون في تنقلهم، تلبية لحاجاتهم الضرورية.
ونتيجة لذلك، لجأ معظم المدنيين في مدينة حلب إلى الدراجات الهوائية التي كان يستخدمها الشبان الصغار للعب، لتصبح وسيلة تلبي حاجة المواطن وتساعده على تأمين احتياجاته.
يقول "طارق" وهو من سكان مدينة حلب، وقد تخلى عن سيارته وركنها جانبا، لعدم توفر الوقود لديه ولجأ إلى الدراجة الهوائية: "تخليت عن سيارتي لأنني لم أعد أستطع تأمين الوقود لها، فاليوم تحولت من سائق سيارة إلى سائق دراجة، نتيجة الحصار الخانق الذي فرضه النظام".
ويكمل طارق حديثه لبلدي نيوز: "أستخدم الدراجة الهوائية الآن لتأمين احتياجاتي قدر المستطاع، فهناك أماكن لا أستطيع الذهاب إليها بسبب بعد المسافة عن منزلي، وأود أن أقول لكل هذا العالم نحن مستعدون أن نتخلى عن كل رفاهيتنا مقابل سقوط هذا النظام المجرم" .
معاناة طارق هي جزء مما يعانيه السكان في مدينة حلب، فقد فقدت الماء والكهرباء والمحروقات والمواصلات، لكن الشعب هنا مصر على العيش، ومازال يملك الأمل والتفاؤل للوصول إلى الحرية التي خرج من أجلها يوما ما، كما يؤكد طارق.
شارك الموضوع


جميع الحقوق محفوظة لموقع © عاجل

تصميم : مصطفى صلاح