الثلاثاء، 8 نوفمبر، 2016

دبلوماسي إيراني سابق: سوريا مستنقع غرقنا فيه.. ونحن الآن ميليشيات روسية

من طرف حصريا حصريا  
التسميات:
2:33:00 م

السلام عليكم
نقلت صحيفة “الرياض” عن نائب وزير الداخلية السابق في الجمهورية الإيرانية “تاج زاده” قوله، إن سوريا تحولت إلى مستنقع غرق فيه النظام الإيراني، وذلك من خلال الدعم الكبير المقدم من إيران للنظام في دمشق، وإرسال وحدات عسكرية كبيرة للقتال إلى جانب قوات النظام في المعارك الدائرة في سوريا.
وأضاف زاده” أنّ إيران قد ذهبت لمساعدة عسكريي الأسد ليقاتلوا قسماً آخر من الشعب السوري، وليتحول حسن نصرالله عند كثير من العرب إلى زعيم أقلية شيعية يقاتل ضد أغلبية المسلمين”.
ونوه زاده” إنه من العنصرية القول أن إيران تقاتل بهدف الدفاع عن المراقد المقدسة كمقام السيدة زينب، معتبراً أن بلاده قدمت كثيراً من الضحايا لهذا الهدف، ومعتبراً أنها تسببت في خلل أمني كبير طال عدداً من المناطق العراقية ذات الطابع المقدس ك”كربلاء والنجف وسامراء ومدينة المشهد”.
واعتبر زاده”أن الخطأ الأكبر للنظامين السوري والإيراني هو اعتبار المظاهرات السلمية في سوريا فتنة، موضحاً “اليوم يقولون إذا لم نرسل القوات إلى سوريا ستسقط حكومة الأسد، وستبدأ الحكومة الجديدة هناك بقتل الشيعة”، ومبيناً”إن هذه المسألة حوّلت إيران إلى مستوى تمويل روسيا ومشاتها في سوريا”.
وتعد إيران الحليف الأكبر للأسد ونظامه بعد الحليف الروسي منذ إنطلاق الإنتفاضة الشعبية في سوريا عام 2011، وأمدت نظام دمشق بالسلاح والعتاد فضلاً عن قوات الحرس الثوري والميليشيات الشيعية التي استقدمتها إيران بحجة الدفاع عن المراقد المقدسة، وشهدت العلاقات الروسية الإيرانية بعض الخلافات بسبب الإستحواذ الروسي الكامل للقضية السورية، وبدى ذلك جلياً من خلال جعل روسيا تسحب كافة القاذفات الإستراتيجية من مطار همدان، خلال استخدام ذلك المطار لقصف أهداف داخل سوريا من بينها مدينة حلب، وبررت روسيا الموقف بأن قاذفاتها أنجزت كامل مهمتها في سوريا، وأنها عادت إلى القواعد الروسية بعد ذلك.

رسالة أحدث
التعليقات
0 التعليقات

0 commentaires:

Propellerads
back to top