الجمعة، 18 نوفمبر، 2016

الحشد الشعبي يتراجع بالموصل وسط هجمات مضادة

من طرف حصريا حصريا  
التسميات:
4:14:00 م

السلام عليكم
قال مراسل الجزيرة إن الجيش العراقي فشل اليوم الخميس في اقتحام أحياء جديدة في الساحل الأيسر لمدينة الموصل شمالي العراق، وتراجع في بعض المناطق جراء هجمات مضادة شنها تنظيم الدولة الإسلامية.
وأضاف المراسل أمير فندي أن وحدات من الجيش حاولت اليوم الخميس التوغل في أحياء القاهرة والكفاءات والحدباء، بيد أنها اضطرت إلى العودة إلى مواقعها في منطقتي السادة وبعويزة، وذلك في ظل معارك شرسة ومقاومة شديدة من مسلحي تنظيم الدولة.

كما تراجع الجيش العراقي إلى حي الزهراء في الأطراف الشرقية للموصل بعد تقدمه في حي التحرير، وذلك عقب هجوم مضاد لتنظيم الدولة، وفق المراسل.

وأفاد مراسل الجزيرة أيضا بأن الجيش اضطر إلى سحب العديد من قواته من منطقة برطلة، ومنها إلى منطقة كوكجلي الواقعة في بداية أحياء الموصل الشرقية، وذلك لصد هجوم لمقاتلي تنظيم الدولة.

وشن تنظيم الدولة اليوم وأمس هجمات بالسيارات الملغمة على الجيش في حي التحرير، وقتل وأصيب في بعضها جنود عراقيون، وفق مصادر عسكرية عراقية.

ومع مرور شهر على بدء عملية استعادة الموصل، سعت القوات العراقية إلى اختراق دفاعات تنظيم الدولة بهدف التوغل في قلب المدينة والوصول إلى البلدة القديمة، لكنها واجهت موجة من الهجمات بالسيارات الملغمة، فضلا عن نيران القناصين والأسلحة الثقيلة.

وقال مراسل الجزيرة إن الجيش العراقي يدرك أن الانتصارات التي حققها في مناطق حول الموصل لن تتحقق بالسهولة نفسها داخل المدينة التي تضم مئات الآلاف من السكان وبضعة آلاف من مقاتلي تنظيم الدولة.


مدنيون مذعورون عقب غارة للتحالف الدولي على موقع مفترض لتنظيم الدولة في حي التحرير (رويترز)
عامل الطقس
بدروها، نقلت وكالة أسوشيد برس عن اللواء حيدر فضيل أن تراكم السحب في سماء الموصل اليوم أعاق حركة طائرات الاستطلاع والطائرات الحربية.

وأضاف أن عدم توفر التغطية الجوية بسبب حالة الطقس أوقف تقدم قوات مكافحة الإرهاب العراقية في المحاور التي تهاجم منها، مشيرا إلى أن تلك القوات تحصن مواقعها في المناطق التي سيطرت عليها، وتقيم فيها نقاط تفتيش.

وكانت مصادر قالت للجزيرة إن طائرات التحالف قصفت مواقع لتنظيم الدولة في الأحياء الشرقية والجنوبية الشرقية للمدينة، وقال مراسل الجزيرة أمير فندي إن القصف المتبادل بين الطرفين في الموصل أسفر عن قتلى وجرحى من المدنيين.

وكانت مليشيا الحشد الشعبي قالت إنها سيطرت أمس الأربعاء على مطار عسكري يقع على مسافة ستة كيلومترات جنوب مدينة تلعفر (ستين كيلومترا غرب الموصل)، وأضافت أن تنظيم الدولة لغم مساحات كبيرة من المطار.

بيد أن وكالة أعماق كانت نفت سيطرة مليشيا الحشد الشعبي على المطار، وقالت إن مسلحي التنظيم صدوا القوة المهاجمة.

رسالة أحدث
التعليقات
0 التعليقات

0 commentaires:

Propellerads
back to top